هل تزيح الجزائرية قناة الشروق من الشاشة ؟



تشهد قناة الجزائرية وان مع بداية العام جديد طفرة إعلامية بعد اكتمال الشبكة البرامجية لـ 2018 بباقة من البرامج الضخمة ، ستنقلها حتما نحو ريادة القنوات بالجزائر ، خاصة وأن القائمين عليها رفعوا سقف أهداف القناة عاليا برفعهم لشعار ” هذا العام عامنا ” .

وتركز إدارة القناة على إثراء الشبكة البرامجية بمحتوى متنوع يعتمد أكثر على برامج الترفيه والرياضة ، التي حققت نجاحا باهرا في أعدادها الأولى كبرنامج غير فوتها لأسماء حليمي ومزال الحال ليونس صابر الشريف والجزائرية شو لأنيسة شايب ، وسوق النسا الذي صنع جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي وهو برنامج مخصص للمرأة ، إضافة إلى البرامج الاجتماعية كاليد في اليد لنعيم سلطاني وناس وحكايات لهشام بوقفة و هو الأخر صنع الحدث بمواضيعه المتميزة .

التحدي الصعب الذي رفعته الجزائرية سخرت له الإدارة إمكانات كبيرة بداء بالاستيديو الجديد للقناة المخصص للبرامج ” تولك شو ” وأيضا باستقدام العديد من الإعلاميين المتميزين كصابر الشريف وهشام بوقفة والعديد من الصحفيين والتقنيين من القنوات المنافسة ، وكذا استقطاب برامج ضخمة مثل ” دارنا شو” و برنامج ” عايشة ” الذي يستضيف العديد من الفنانين العرب .

وتحضر القناة حاليا لضبط الشبكة البرامجية لشهر رمضان ، بعد ان تمكنت القناة من الحصول على حقوق بث مسلسل الخاوة في جزئه الثاني ، والذي حقق نجاحا باهرا في رمضان الفارط .

واستطاعت القناة في ظرف وجيز من تجاوز فترة الفراغ التي عرفتها القناة بعد رمضان 2017 بسبب الانتكاسات المتتالية على الصعيد المالي واللوجستي .


إقرأ بقية المقال على الجزائر 24.



مواقع أخرى