انضمام المغرب إلى مجلس السلم والأمن الإفريقي لن ينفعه في شيء



أكد ماء العينين لكحل، المحلل السياسي الصحراوي، أن انضمام المغرب إلى مجلس السلم والافريقي، لن يفيده في شيء، وسيكتشف أنه لن يحقّق أية انتصارات وإنما وقع في ورطة أكبر، مشيرا إلى أن اتخاذ كوهلر برلين مقراً لعمله أزعج الرباط ووضعها في حجمها الطبيعي.


إقرأ بقية المقال على المسار العربي.



مواقع أخرى