محرز يؤدي مناسك العمرة ويقوم بخرجات خيرية في مكة



استغل رياض محرز نجم ليستر سيتي أيام الراحة التي منحها الطاقم الفني للاعبي الفريق وشد الرحال إلى البقاع المقدسة في زيارة خاطفة لتأدية مناسك العمرة قبل العودة إلى إنجلترا لاستئناف التدريبات والتحضير لمباراة "الثعالب" القادمة أمام كريستال بالاس...

وخص النجم الجزائري زيارة لإحدى مراكز رعاية الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة المتواجدة في مكة المكرمة، أين التقى ببعضهم وتبادل معهم أطراف الحديث في وجود مترجم تولى مهمة الترجمة بينهم من الفرنسية إلى العربية وعكس ذلك، كما التقط معهم بعض الصور التذكارية، وهو ما أسعد هؤلاء الأطفال كثيرا.

كان سعيدا بزيارة مركز الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة

وعبر محرز في تصريح خاطف لقناة سعودية عن سعادته بزيارة مركز "إصرار فارس" لرعاية الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، إذ علق على خرجته الخيرية قائلا: "أنا هنا لتأدية مناسك العمرة وزرت مركز الأطفال هذا لأنني أحب زيارة المرضى وأعلم أنهم بحاجة للدعم المعنوي، أنا مسرور جدا بزيارتهم ومساندتهم هذا واجبنا، الوسائل هناك جيدة وأتمنى للمرضى الشفاء وللمسؤولين التوفيق"، كما رد الدولي الجزائري على سؤال حول المشاركة المرتقبة للمنتخب السعودي في كأس العالم، وقال: "من الجيد أن المنتخب السعودي متواجد في مونديال روسيا، إن شاء الله سيبصمون على مشوار جيد، من جانبي أتمنى لهم كل التوفيق".

مدير المركز شكره على تكفله ببعض الحالات

من جانبه نفى، خالد صالح مدير مركز "إصرار فارس" تلقي محرز أي مقابل مادي مقابل هذه الزيارة، إذ أكد أن هذا الأخير هو من دعمهم ماليا من أجل علاج بعض الحالات مثلما كان الحال أيضا مع بول بوغبا نجم مانشستر يونايتد الذي زارهم من قبل، كما دعا صالح اللاعبين السعوديين للاقتداء بنجم ليستر سيتي، وقال في تصريح إعلامي: "نجوم كرة القدم يأتون إلى المركز مجانا دون أن ندفع لهم المال، إنهم يرون بأن ما يقومون به فعل خير وواجب انساني، كما أن محرز واللاعب السابق (بوغبا) دعما المركز أيضا وتبنوا بعض الحالات لعلاجها ولم يكتفيا بالحضور فقط على خلاف بعض اللاعبين السعوديين الذين اتصلنا بوكلاء أعمالهم حتى يزوروا المركز لكنهم للأسف لم يردوا بالإيجاب علينا".


إقرأ بقية المقال على الهدّاف.



مواقع أخرى