المحترف الأول

إ.العاصمة 3-0 ج.عين مليلة (ملخص اللقاء)



(نهاية اللقاء)

ملعب عمر حمادي ببولوغين، طقس معتدل، أرضية صالحة، جمهور غفير، تنظيم محكم. التحكيم للثلاثي: نسيب، مغلوط وبن عميرة.

الأهداف: بن موسى ر.ج (د12)، بن غيث (د41)، محيوص (د45) لـ إ.العاصمة

إ.العاصمة: منصوري، عرجي، شافعي، بن يحيى، بن موسى، شيتة، بن خماسة، بن غيث، بودربال، مزيان ومحيوص.
المدرب: فروجي.

ج.عين مليلة: بوفناش، بوزيدي، إبوزيدان، كناش، خودي، ريحان، جغمة، ضيف، صيام، بن شعيرة وكوربية.
المدرب: عجالي.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الشوط الأول:
بداية المباراة عرفت دخولا قويا من جانب لاعبي الاتحاد الذين تحكموا فيها بالطول والعرض، أول محاولة كانت في (د10) بعد عمل فردي من مزيان على الجهة اليسرى ووزع الكرة إلى منطقة العمليات أين كان متواجدا زميله بن يحيى، هذا الأخير ارتقى فوق الجميع واستقبل الكرة برأسية، لكنها مرت جانبية بقليل عن القائم الأيمن للحارس بوفناش. وفي (د12) بعد عمل فردي من مزيان راوغ أحد المدافعين وتوغل داخل منطقة العمليات، المدافع خودي من جانب الزوار اضطر لعرقلته من أجل إيقاف تقدمه، الحكم دون تردد أعلن عن ركلة جزاء تولى تنفيذها بن موسى، الذي تمكن من افتتاح باب التسجيل.

وفي (د22) بن موسى توغل على الجهة اليسرى ووزع ناحية شافعي الذي كان متواجدا داخل منطقة العمليات، استقبل الكرة برأسية لكنها القائم الأيمن ناب عن الحارس بوفناش. في (د30) تمريرة من عرجي في العمق إلى بن خماسة سدد بقوة، لكن حارس الزوار أبعدها بصعوبة إلى الركنية. أول رد فعل من جانب الزوار كان في (د33) عن طريق مخالفة على بعد حوالي 25 مترا تولى تنفيذها ريحان، لكن كرته اصطدمت بأحد مدافعي الاتحاد وخرجت إلى الركنية، تولى تنفيذها بن شعيرة بإحكام ناحية نقطة الجزاء، لكن الحارس منصوري كان أسرع من الجميع والتقطها.

وفي (د41) مزيان قاد هجمة معاكسة من وسط الميدان ومرر ناحية بن غيث، هذا الأخير كان متواجدا على مشارف منطقة العمليات لاحظ أن الحارس بوفناش متقدم عن إطار مرماه قام برفع الكرة فوق رأسه متمكنا من إضافة الهدف الثاني لفريقه في المباراة، الخمس دقائق الأخيرة من زمن الشوط الأول عرفت سيطرة مطلقة للاتحاد، الذين دخلوا في اللعب الاستعراضي بعد تمكنهم من تسجيل ثنائية، وهو ما سمح لهم بتشتيت دفاع المنافس، وفي (د45) لعبة جمعية الكرة انتهت عند مزيان توغل داخل منطقة العمليات راوغ الحارس بوفناش وقدم كرة على طبق لزميله محيوص، هذا الأخير بتسديدة تمكن من تسجيل الهدف الثالث.  

الشوط الثاني:

الشوط الثاني عرف تراجع لاعبي الاتحاد بعد التغيرات المدرب فروجي من أجل إراحة الركائز تحسبا للمباراة الإفريقية، أول محاولة فيه كانت في (د65) بعد عمل فردي من بودربال على الجهة اليسرى مرر ناحية بن شاعة، الذي توغل داخل منطقة العمليات وسدد، كرته مرت جانبية بقليل عن إطار المرمى، وفي (د66) بعد هجمة معاكسة للزوار من منطقتهم، الكرة وصلت إلى كوريبة الذي حاول التوغل داخل منطقة العمليات، تعرض إلى عرقلة واضحة من عرجي فوق خط منطقة 18 مترا، الحكم أمر بمواصلة اللعب، الأمر الذي أثار استياء لاعبو عين مليلة وطاقمهم الفني واحتجوا مطولا على اللقطة.

وفي (د75) بن موسى قام بعمل فردي على الجهة اليسرى توغل، على بعد حوالي 25 مترا سدد بقوة، الحارس بوفناش كان في المكان المناسب وأبعدها بصعوبة إلى الركنية، وفي (د80) أتيحت فرصة سانحة للزوار من أجل تقليص النتيجة ذلك عن طريق البديل صحبي، قام بعمل فردي على الجهة اليمنى توغل داخل منطقة العمليات وسدد، كرته مرت فوق إطار مرمى حارس الاتحاد منصوري، تواصل اللعب بعدها إلى أن أعلن الحكم عن نهاية المباراة بفوز مستحق للاتحاد.   


إقرأ بقية المقال على الهدّاف.



مواقع أخرى