وزيرة العمل البريطانية تستقيل احتجاجا على خطة "بريكست"



وكالات- استقالت وزيرة العمل والمعاشات، إيستر مكفي، من حكومة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، لتكون ثالث وزير يترك منصبه اليوم الخميس، بسبب اتفاق انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقالت مكفي في تغريدة عبر موقعها على موقع "تويتر": "في وقت سابق من هذا الصباح، أبلغت رئيسة الوزراء أنني استقلت من وزارتها".

​كما أعلن وزيران بريطانيان، اليوم الخميس، استقالتهما من الحكومة البريطانية احتجاجا على خلفية مقترح الاتفاق، الذي توصلت إليه مع الاتحاد الأوروبي، لتنظيم خروج بريطانيا من الاتحاد، والذي وافق عليه مجلس الوزراء ليلة أمس.

وكان الاتحاد الأوروبي وبريطانيا قد قاما، يوم الثلاثاء، على المستوى الفني بتنسيق أحكام اتفاق شروط "الطلاق" المرتقب. وأكدت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، يوم الأربعاء، أن اجتماع مجلس الوزراء سيعقد، حيث سيتم اتخاذ القرارات "بشأن اتخاذ مزيد من الخطوات للمصلحة الوطنية".

يذكر، أن المملكة المتحدة قد اتخذت قرارا بمغادرة الاتحاد الأوروبي حسب استفتاء قامت به في 23 جوان 2016. وبدأت بعده رسميا مفاوضات خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي عبر تفعيلها للمادة 50 من اتفاقية لشبونة والتي تنظم إجراءات الخروج. وتزامنا مع الذكرى الثانية لاستفتاء خروج لندن، قام آلاف المتظاهرين بالخروج لإعادة التصويت، وهو الأمر الذي رفضته حكومة بريطانيا.

 

Earlier this morning I informed the Prime Minister I was resigning from her Cabinet pic.twitter.com/ZeBkL5n2xH

— Esther McVey (@EstherMcVey1) 15 novembre 2018

 

 


إقرأ بقية المقال على البلاد.



مواقع أخرى