بالفيديو

الجزائر أحبطت هجوما إسرائيليا على أراضيها



كشف موقع ''ميدل إيست أي''، أن الجزائر قامت بإحباط هجوم إسرائيلي على أراضيها أثناء إعلان قيام دولة فلسطين سنة 1988...

وكان الاحتلال الإسرائيلي قد استهدف مقر منظمة التحرير الفلسطينية في تونس بغارة جوية يوم الفاتح من أكتوبر 1988، باستعمال طائرتي ''بوينغ'' مموهتان، و10 مقاتلات حربية، مخلفا 68 ضحية من بينهم 50 فلسطينيا، جزء منهم قياديون في منظمة التحرير الفلسطينية، ما دفع الجزائر لاتخاذ قرار عاجل بإخلاء قيادات المنظمة من ولاية تبسة على الحدود التونسية ونقلهم إلى ولاية البيض.

وقبل الإعلان بشهرين، قام الجيش الجزائري باتخاذ كافة التدابير اللازمة من أجل سير العملية في أحسن الظروف، حيث نشر مضادات الصواريخ والغواصات الحربية، كما تم إنشاء منطقة حظر جوي قبل الاعلان بشهر واحد قطرها 40 كلم ومساحاتها 200 كلم مربع ومركزها نادي الصنوبر.

وبفضل هذه التدابير الأمنية، فقد رصدت رادارات الإنذار المبكر يوم العاشر من نوفمبر 1988، طائرات حربية قادمة من الشرق، وبحسب ضابط تونسي متقاعد، فإن هذه المقاتلات تراجعت نحو الشرق نظرا ليقظة الدفاعات الجزائرية المضادة للطائرات والتي كان لها تأثير في النهاية على حد قوله.

وفي يوم الخامس عشر من نفس الشهر، أعلن الرئيس ياسر عرفات من الجزائر قيام دولة فلسطين وعاصمتها القدس.

رابط الفيديو:

https://www.facebook.com/elheddaf.officiel/videos/319414318788875/


إقرأ بقية المقال على الهدّاف.



مواقع أخرى